شبام (المندب نيوز)خاص

مدينة شبام أو ما يعرف أيام السلطنة القعيطيه باللواء الغربي أو لواء شبام هذا اللواء ادخلت إليه الخدمات الصحية والطبية في اربعينات القرن .

 

وافتتحت فيه أولى المستشفيات في الوادي وعملت في هذا المستشفى الطبيبة الألمانية المشهورة هوك ثم خلفتها مواطنتها دوم لفتره من الزمن وكثير من الأطباء المحليين والجانب وكانت البعثات الهندية والمصرية والصينية وقدمت المستشفى للمواطنين خدمات انسانيه جليله .

 

 

وليس ببعيد عن موقع المستشفى السابق انشاء مستشفى جديده تم افتتاحها العام 97م حيث تفاوتت فيها الخدمات بين الحين والآخر نتيجة التقلبات السياسية والحروب التي تعصف بالبلاد ولمعرفة المزيد عن خدمات مستشفى شبام الجديدة التقينا صباح هذا اليوم الدكتور ضياء ياسين احمد إسحاق مدير المستشفى حيث كان حوارنا كالتالي

أهلا وسهلا بك الدكتور في هذا الحوار لمعرفة نشاطاتكم وما تقدمه المستشفى من خدمات للمواطنين في مديرية شبام؟

أهلا وسهلا بك ونرحب بك ترحيب حار في مدينة شبام التاريخية على الرحب والسعىه وردا على سؤالكم نوجز لكم بعض المهام والأنشطة والفعاليات التي تم إنجازها من تاريخ تكلفينا لإدارة المستشفى

اقامة مخيم جراحي للأنف والأذن والحنجرة (E.N.T )بالتعاون ضمن برنامج طبيب طيبه الزائر ولمدة أسبوع واحد أجريت خلاله العديد من العمليات المجانية للمرضى

توفير طبيبه اختصاصية نساء وتوليد تتحمل المستشفى كامل تكاليفها

تم العمل باليه جديده لصرف عوائد وحوافز مشاركة المجتمع بما يخدم مصلحة العمل وبتناسب مع دخل المستشفى

تم خفض عجز المستشفى وذلك بالاستغناء عن بعض العمالة الفائضة التي تعمل بالأجر اليومي والتي لا داعي لها والاستغناء عنها لا يؤثر على الخدمات المقدمة من المستشفى خاصة في الوقت الراهن

لماذا تم الاستغناء عن هذه العمالة؟

في ظل هذه الظروف التي خفضت فيها الموازنة ومعاناة المستشفى نقص الكثير من التخصصات الطبية حيث لا نستطيع تحمل دفع لهم الأجور 

وكيف تتمكنوا من صرف حوافز العمال ورواتب بعض العمال لديكم وماهي الاليه التي تعتمدوا عليها في الصرف؟

خلال تولينا إدارة المستشفى تمكنا من صرف رواتب بعض العاملين السابقين حيث أنهم لم يتسلموها لمدة سته أشهر سابقه وذلك بآلية الأثر الرجعي وعلى حساب بعض بنود الموازنة

وبعد خفض العجز في الميزانية ولله الحمد يتم الآن صرف رواتب وحوافز المتقاعدين في وقتها شهريا دون تأخير

وماذا عن الصيانة في المستشفى؟

القيام بعمل بعض الترميمات والإصلاحات لبعض أقسام المستشفى برغم من استبعاد مخصص بند صيانة المباني من الموازنة ومخصصات الميزانية التشغيلية للمستشفى

الم تستفيدوا من بعض الخانات الموجودة لبعض المنقطعين عن العمل لفتره طويله والتابعين للمستشفى؟

نعم تم الاستفادة من هذه الخانات بتوظيف استشارية انف وأذن وحنجرة وباقي الخانات نحن في سعي للاستفادة منها بتوظيف البديل

ماهي المعوقات والصعوبات التي رافقت عملكم وحالة أداء المستشفى لمهامها على الشكل المطلوب ممكن ايجازها لنا ولو باختصار؟

عدم وجود اختصاصيين ضمن طاقم المستشفى لفترة طويله علما بأن هناك أغلب الاختصاصيين الذين كانوا ضمن الطاقم الطبي للمستشفى تم نقلهم لمستشفى سيئون العام ماليا واداريا دون توفير البديل لمستشفى شبام

 

النقص الكبير في الكادر الفني الإداري للمستشفى بسبب إحالة العديد من الموظفين الإداريين للتقاعد وعدم توظيف البديل من قبل مكتب الصحة العام بالوادي والصحراء علما بأنه توجد لدينا أقسام بأكملها لا يوجد بها موظفين رسميين وإنما يتم الاعتماد فيها بشكل عام في إدارتها على المتقاعدين بالأجر اليومي منذ سنوات عديده تقارب الثمان سنوات بأجور مخفضة وذلك يسبب عبئ على المستشفى

 

-قلة أيرادات مساهمة المجتمع وكما أسلفنا لعدم وجود تخصصات طبيه في المستشفى

-تحمل المستشفى رواتب العمال المتقاعدين بالأجر اليومي وبعض الأمور الماليه الأخرى دون مساعدة أو مشاركة طرف خارجي من منظمات المجتمع المدني أو فاعلي الخير بالرغم من مناشدتنا لهم مرارا وتكرارا

 

نقص الأجهزة الطبية للمستشفى مع وجود العديد من الأجهزة كثرة الأعطال تكلف صيانتها مبالغ كبيره من ضمنها عدد 2 من أجهزة الأشعة وجهاز مخبري CBC خاص بالفحص العام للدم وهي ضروري وجوده بالمستشفى وهو يعمل حوالي 18 سنه يتم إصلاحها دون جدوى بسبب العمر الافتراضي لها قد انتهى بحسب تقرير المهندس

ماهي المقترحات والحلول لهذه الصعوبات والمشاكل التي تواجهكم في العمل أو بالاحرج في تحملكم مسئولية المستشفى؟

توفير عدد من الأجهزة الطبية الجديدة والملحة للمستشفى، جهاز الأشعة وجهاز اشعه تلفزيونيه وجهاز CBC للمختبر جهاز مونيتر ،جهاز تخطيط قلب ECG

توفير اطباء اختصاصيين للعمل بالمستشفى ولو مع الأيام بالتنسيق مع مكتب الصحه العامه

إيجاد مصدر تمويل لراتب دكتورة النساء والتوليد

إقناع منظمات المجتمع المدني وفاعلي الخير من أبناء مديرية شبام بدعم المستشفى

كل حسب استطاعته لرفع الخدمة في المستشفى ولدعم استمرارية العمل في المستشفى التي تعاني الكثير في الوقت الراهن

ونظرا لما تمر به المستشفى من صعوبات

شكرا دكتور الضياء على حسن الاستقبال وإتاحة لنا هذا اللقاء

حاوره كرامه سعيد عمر الجريري

هذا اليوم الأربعاء 23/11/2016 م

 

 

 

اترك تعليق